أضف سؤال أو موضوع جديد          

افضل طريقة لتركيب مبرد القير

up 23 down 1
العصيمـي 316
قبل 6 سنه و 4 شهر



السلام عليكم,

ألاحظ ان الشباب أسئلتهم كثرت حول تركيب مبرد القير وفوائده وافضل الطرق لتركيبه...


وأنا بصراحة جربت طرق تركيب مبرد القير كلها....وحبيت أكتب تجربتي هذي في موضوع مستقل عشان يستفيدو منها الشباب كلهم...!!


وهنا التجربة بالتفصيل الممل والتحليل المنطقي والعلمي والسياسي والرياضي ====> لايكثر...!!!

ملاحظة:
المبرد اللي تم استخدامه من شركة ترايستار ونوعه أمريكي من شركة "هايدن".
سعره ( للمقاس الكبير ) 250 ريال وبعد الخصم 230 ريال.
سعر التركيب 150 ريال + 5 علب زيت قير أصلي أحمر (موتر كرافت) أنا حبيت انه يغير لي زيت القير لأن ماحبيت أخلط زيت من نوع جديد مع الزيت الأصلي + جالون ماء رديتر أحمر أصلي إي سي دلكو من الوكالة (يستخدم بدون تخفيف بالماء) + مترين هوز أو لي زيت حراري (أمريكي) + توصيلات وشدات ستانلستيل أصلية (من محلات الهيدروليك وكبس الليات).


================================================== ==============
الوضع العادي :
================================================== ==============
الإعتماد على مبرد الوكالة بدون أي مبرد خارجي (يعني ستوك) , يعني دورة الزيت تكون بالشكل التالي:
الزيت يطلع من القير ====> إلى مبرد الوكالة ====> ثم يرجع إلى القير مره اخرى.




* المميزات :
- التبريد بالماء معروف انه أفضل أنواع التبريد...
ومعروف ان التبادل الحراري بين الهواء والماء (بواسطة المعدن) هو أسرع وأفضل طريقة.
والتبادل الحراري بين الزيت والهواء (بواسطة المعدن) أقل كفائة بنسبة كبيرة.




* العيوب :
- حرارة القير تكون قريبه من حرارة المكينة (لأن ماء التبريد نفسه يستخدم للإثنين) واذا سخنت المكينة مع الدعس يسخن القير معها...!!
- خطر انفجار المبرد وخلط الزيت بالماء عند زيادة الحرارة بشكل كبير ومتكرر.
- حرارة القير تأثر على كفائة تبريد المكينة لأنهم الإثنين يستخدمون نفس الماء للتبريد. 
- خطر ارتفاع حرارة القير بشكل كبير ودائم أثناء الإستخدام الرياضي (وهذا السبب الرئيسي اللي يحرق الكلتشات ويطيح القير).




* مثال للتوضيح :
- لو أفترضنا ان حرارة الزيت اللي يطلع من القير تكون 120 درجة.
- بيروح على مبرد الوكالة اللي يستخدم ماء الرديتر للتبريد واللي درجة حرارته تكون حول 90 إلى 100 درجة.
- بتتعادل درجة حرارة الزيت مع حرارة ماء الرديتر ويصير حرارته في معدل 90 إلى 100 درجة.
- بيرجع الزيت للقير وهو بهالحرارة اللي تعتبر مرتفعه شوي.




- نلاحظ هنا ان ممكن حرارة زيت القير تكون حول 40 إلى 60 درجة عند بدأ تشغيل السيارة...ولما يمر الزيت على مبرد الوكالة يتم تسخينه إلى أن يصبح قريب من درجة حرارة المكينة...!!
- وايضا مع الدعس والإستخدام الرياضي راح ترتفع حرارة المكينة إلى حول 110 دجات وبالتالي حرارة القير بترتفع إلى حدود 110 إلى 120 درجة...!!

================================================== ==============

الآن نجي لطرق تركيب المبرد الخارجي:

================================================== ==============
الطريقة الأولى: 
================================================== ==============
المبرد الخارجي يكون مفصول ويتم إلغاء مبرد الوكالة تماماً , يعني دورة الزيت تكون بالشكل التالي:
الزيت يطلع من القير ====> إلى المبرد الخارجي ===> ثم يرجع إلى القير مره اخرى.


* المميزات :
- يتم حل مشكلة انفجار مبرد الوكالة وخلط الزيت بالماء بشكل نهائي.
- حرارة القير تكون منخفضة جداً جداً في بداية التشغيل والمشاوير البسيطه.
- حرارة القير ترتفع ببطء شديد (مقارنة مع الإرتفاع السريع مع مبرد الوكالة).




* العيوب :
- تبريد الزيت بالهواء فقط يعتبر غير كافي أبداً. (بسبب مبدأ التبادل الحراري اللي ذكرته فوق)
- لايوجد تبريد أصلا عند الوقوف لفترات طويله والسير على سرعات منخفضه داخل المدينة (لعدم مرور الهواء بشكل كافي في المبرد الخارجي)
- حرارة القير تواصل الإرتفاع بدون توقف (ولو كان ارتفاع بطيء) وماتنزل الحرارة إلا إذا وقفت السيارة وطفيتها لفتره طويله.
- خطر ارتفاع حرارة القير بصورة كبيرة ودائمة أثناء السير بسرعات منخفضه داخل المدينة وبالذات في الأجواء الحارة (وهذا السبب الرئيسي اللي يحرق الكلتشات ويطيح القير).



يعني بالعربي الطريقه هذي ممكن تكون جيده للسيارات اللتي تستخدم على حلبات السباق وتسير بسرعات عالية لفترات قصيرة (وحتى في هذه الحاله يفضل تركيب مبرد بمروحة كهربائية منفصله).



* مثال للتوضيح :
- نفترض ان حرارة الزيت في بداية التشغيل 40 درجة.
- مع المشي العادي على سرعات متوسطه وعالية حيكون التبريد جيد ولكن بترتفع الحرارة إلى حدود الـ 70 درجة بشكل بطيء جداً.
- أثناء المشي بسرعات منخفضه داخل المدينة لايوجد تبريد كافي...وسترتفع حرارة الزيت بشكل متواصل إلى أن يتم ايقاف السيارة وايقاف تشغيلها لفترة طويلة.
- اثناء الدعس والإستخدام الرياضي راح يكون فيه تبريد أثناء المشي بسرعات عالية ولكن عند الوقوف سترتفع حرارة القير بالتدريج.
- حتى لو مسكت خط بالسيارة على سرعة عالية فإن التبريد بالهواء لوحده غير كافي وراح تلاقي ان القير وصل لحرارة عالية بسبب تراكم الحرارة بالتدريج.




================================================== ==============


================================================== ==============
الطريقة الثانية:
================================================== ==============
المبرد الخارجي يكون قبل مبرد الوكالة , يعني دورة الزيت تكون بالشكل التالي:
الزيت يطلع من القير ====> إلى المبرد الخارجي ====> ثم إلى مبرد الوكالة ====> ثم يرجع إلى القير مره اخرى.




* المميزات :
- تخفيف الحرارة والتحميل على مبرد الوكالة.
- "التقليل" من خطر انفجار مبرد الوكالة وخلط الزيت بالماء.
- تحسن بسيط في حرارة المكينة والقير بشكل عام.




* العيوب :
- المبرد الخارجي في هذه الحالة لايستفاد منه إلا بنسبة 10% تقريباً (لأن الزيت يرجع يسخن في مبرد الوكالة)
- باقي العيوب هي نفسها عيوب استخدام مبرد الوكالة لوحده (ستوك).




* مثال للتوضيح :
- لو الزيت يطلع من القير بحرارة 120 درجة مثلاً.
- بيتم تبريده في المبرد الخارجي إلى حرارة 110 درجات مثلاً (لأننا اتفقنا ان التبريد بالهواء مفعوله أقل من التبريد بالماء).
- ثم يتم تبريده في مبرد الوكالة إلى درجة حرارة قريبه من حرارة المكينة (حوالي 90 إلى 100 درجة).
- يعني في النهاية نكون خففنا الحمل عن مبرد الوكالة فقط وحرارة القير ماتغير فيها شي أو ممكن تفرق فرق بسيييييييييط...!!




================================================== ==============



================================================== ==============
الطريقة الثالثة : (وهي الطريقة المفضلة لي ولمعظم الشباب)
================================================== ==============
المبرد الخارجي يكون بعد مبرد الوكالة , يعني دورة الزيت تكون بالشكل التالي:
الزيت يطلع من القير ====> إلى مبرد الوكالة ====> ثم إلى المبرد الخارجي ====> ثم يرجع إلى القير مره اخرى.




* المميزات :
- تقليل حرارة القير بشكل كبير وعلى جميع السرعات وبجميع طرق الإستخدام (الرياضي والعادي).
- تقليل حرارة القير يؤدي إلى تقليل احتمال انفجار مبرد الوكالة وخلط الزيت بالماء.
- انخفاض الحرارة بسرعه بعد الدعس والإستخدام الرياضي (فقط تحتاج تمشي بالسيارة على سرعة 80 أو 90 لمدة 10 أو 15 دقيقة للتبريد).
- مع المشي بسرعات منخفضة داخل المدينة نستفيد من تبريد مبرد الوكالة...واثناء السرعات المتوسطه والعالية نستفيد من المبرد الخارجي + مبرد الوكالة.




* العيوب :
- إلى الآن ماشفت أي عيوب في الموضوع...ولكن احتمال أركب مروحة كهربائية خارجية واتحكم فيها بمفتاح خاص...لتشغيلها أثناء التبريد بعد الإستخدام الرياضي.




* مثال للتوضيح :
- لو قلنا ان حرارة الزيت اللي طالع من القير حول 120 درجة...
- الزيت يمر في مبرد الوكالة وبتنخفض حرارته إلى حدود حرارة المكينة (90 إلى 100 درجة)...
- ثم ينتقل الزيت إلى المبرد الخارجي وتنزل حرارته بالتبريد بالهواء حول 10 إلى 15 درجة أقل...يعني الزيت بيرجع للقير وحرارته حوالي 70 إلى 80 درجة....
- في دورة التبريد اللي بعدها راح يكون الزيت طلع من القير بحرارة أقل (115 درجة مثلاً)...وبالتالي راح يتواصل انخفاض الحرارة مع الوقت.
- راح تلاحظو ان حرارة القير تكون حول 75 إلى 85 مع الإستخدام العادي.
- مع الدعس المتواصل (حوالي 7 أو 8 قومات متواصله) توصل حرارة القير إلى حول 95 إلى 100 درجة.
- دورة تبريد لمده 10 دقائق إلى ربع ساعه على سرعة 90 كيلومتر كافية لتبريد القير إلى درجة حرارة أقل من 80 درجة.




================================================== ==============




ملاحظة مهمة في التركيب:
- مبرد القير في كل الحالات لازم يكون أمام الرديتر وفي منطقة يتعرض فيها للهواء بشكل كبير.
- تأكد ان اللي يركب المبرد شد على جميع الليات (الأهواز) بشكل كافي عشان ماتفلت.
- تأكد انه ماأستخدم أي ليات من عنده لأنها ممكن تكون مستهلكه أو ناشفه.
- تأكد انه مايقطع أي لي من ليات الوكاله...العملية كلها تركيب بدون تقطيع شي من ليات الوكالة...وجميع التوصيلات موجوده مع المبرد وجاهزة.
- تحتاج إلى شدات اضافية عشان يركبها على الليات عشان ماتفلت من مكانها (زيادة في الحرص)
- تحتاج زيادة نصف علية زيت على القير عن المقاس المعتاد...المبرد الجديد يحتاج نصف علبة زيادة.




طبعاً الكلام هذا كله بعد تجربتي للطرق أعلاه جميعها...
وبصراحة أرتحت مع الطريقه الأخيرة أكثر شي...وحسيت انها أسلم طريقة للتركيب وتعطي أفضل نتائج...



وضريبة التجارب هذي كانت حدوث خلل فني في التركيب خلاني أشد شعري (هو فيه شعر أصلاً عشان تشده...!!! خخخخخخخ) :


وهو ان أحد الأهواز اللي تم تركيبها انفصل وانا راجع البيت (بعد تركيبه بـ 10 دقائق) وطلع زيت القير كله على المكينة وصار أنواع الدخان...!! =========> حفففففففففففله
وكلمت اللي ركبه لي وجاني مكان ماوقفت السيارة وصلح الهوز وشده مضبوط 100% وعبا الزيت مره ثانية (على حسابه طبعاً).
وبعدها بيوم رحت غسلت المكينة من آثار الحفله اللي صارت...
وانا طالع من المغسله أنفجر واحد من الأهواز اللي مركبها من عنده (أعتقد انه كان ناشف) وحصلت نفس الحفله مره ثانية.
بعدها وديت السيارة لواحد ثاني وخليته يغير جميع الأهواز بنوع جيد أمريكي يتحمل حرارة عالية + استخدم توصيلات وشدات ستانلستيل أصلية.
ونظفت الآثار الزيت من على المكينة وماحولها ببخاخ البنزين وضغط الهواء فقط بدون غسيل...
والحمد لله الآن كملت عدة أشهر بدون أي مشاكل...!!




أتمنى الجميع يستفيد من تجربتي...
وأنا أخلي مسؤوليتي عن أي مشاكل تصير...




الموضوع كامل منقول من منتدى ss 3rby من الكاتب A.S.A جزاه الله الف خير

تحياتي لكم,







إبلاغ إبلاغ


رابط تطبيق حراج للايفون



رابط تطبيق حراج للاندرويد (الجالكسي)



الردود


من واقع تجربة
مبرد القير نوعية TRU-COOL سعة 40000 وحدة تبريد راح يحل جميع المشاكل المذكورة
وبدون الابقاء على مبرد الوكالة ، هذا يركب مكانه

وللمعلومية عزيزي طريقة التبريد في هذا المبرد المذكور تعتمد على خفض حرارة الزيت الداخل الى المبرد من القير
بواسطة مشي الزيت في مواسير التبريد مسافة طويلة ولا تنسى انه مصنوع من الالمنيوم يعني بارد وهناك مراوح خلفه ايضا تساعد على تبريده
غير الهواء الي يضرب فيه مع المشي الطبيعي

انا شخصيا لي عدة اشهر استخدمه داخل المدينة لم ارى الحرارة ترتفع اكثر من 61
ومع المطاعس يالله وصلت 80

السيارة تاهو 2013



up 0 down 0
sir1 21
قبل سنه و 4 شهر



السلام عليكم
اخوي عندي سياره ماليبو 2010 ومحتاج اركب لها مراوح اضافيه
ايش اللي تنصحني فيه


up 1 down 0
hamadaa7147 64
قبل سنه و 2 شهر